مصادر اقليمية: هدف قصف الخضراء منع واشطن من العودة الى الاتفاق النووي الإيراني

قالت مصادر دبلوماسية اقليمية أن طرفا ثالثا يقف وراء القصف الصاروخي الذي استهدف اربيل والمنطقة الخضراء في بغداد لتحقيق أهداف ذات ابعاد دولية.

وقال المصدر أن قصف المنطقة الخضراء مساء الاثنين هو عملية تخريبية الهدف منها الضغط على الادارة الاميركية من أجل عدم العودة للاتفاق النووي مع ايران وتحقيق التهدئة في المنطقة، متهما الكيان الصهيوني واطراف خليجية بالوقوف وراء هذه العمليات، واضاف المصدر أن هناك مستندات حساسة  بشأن عمليات القصف  التي يراد منها زعزعة الاستقرار الامني وأن وزير الخارجية فؤاد حسين اطلع على بعض التفاصيل بهذا الخصوص.