كنا: عودة المسيحيين وجميع المهجرين تحتاج الى توفير شروطها والزيارة جعلت العراق محط انظار العالم

اكد رئيس كتلة الرافدين النيابية يونادم كنا أن عودة المسيحيين المهاجرين الى العراق متوقفة على شروط عدة بينها توفر الأمن والمناخ المناسب.

وقال كنا إن دعوة البابا لعودة المسيحيين الى العراق تحتاج الى فرض الأمن والاستقرار وتوفير فرص العيش الكريم والخدمات والمناخ المناسب من أجل تحقيقها لعودة جميع المهاجرين العراقيين وليس المسيحين فقط، واضاف كنا أن زيارة البابا لم تكن لمصلحة المسيحيين فقط وانما لمصلحة العراقيين اجمع ومن مكاسبها أنها تضع جميع الذين حاولوا عزل العراق عن المجتمع الدولي في موقف محرج، واشار كنا الى أن حج البابا في العراق جعله محط انظار جميع العالم، داعيا الحكومة الى تحقيق العدل وتقوية مؤسسات الدولة والاستماع إلى الفقراء وتنفيذ أحلام الشباب من المطالب التي يطالبون بها في ساحات الحبوبي والتحرير وغيرها.