النائب الكردستاني محمود خوشناو: المراقبة الدولية للانتخابات مطلوبة ولكن الإشراف مرفوض

أبدى عضو الاتحاد الوطني الكردستاني محمود خوشناو معارضته لإشراف الأمم المتحدة والمنظمات الدولية على الانتخابات البرلمانية القادمة.

وقال خوشناو إن موضوع الإشراف الدولي على الانتخابات غير منطقي وغير مقبول أيضا ومن الصعوبة تحقيقه، كما إنه يتعارض مع سيادة البلد، مضيفا أنه لايوجد ممانعة لمراقبة الانتخابات من قبل فرق دولية، ولكن الاشراف على الانتخابات يدخل في خانة التدخل بسيادة البلاد، واشار خوشناو الى وجود صعوبات فنية موضحا أن الامم المتحدة لاتتطيع تغطية جميع مدن وقرى العراق.