السفير البريطاني: زيارة البابا الى العراق تعتبر رمزا للتعايش السلمي والعراق سيشهد انفتاحا كبيرا على العالم

أكد السفير البريطاني لدى العراق، ستيفن هيكي، أن العراق سيشهد انفتاحاً كبيراً على العالم.
وعبر هيكي عن سعادته الغامرة بزيارة بابا الفاتيكان الى العراق، مشيرا الى أنها تعتبر رمزا للتعايش السلمي والتعددي في العراق، واضاف هيكي أن العالم باجمعه يركز الآن على العراق، لكون البابا فرنسيس يعد رمزا مهما لكل العالم، مؤكدا أن هذه المرحلة ستشهد انفتاح العراق على العالم بشكل كبير.