السفارة الاميركية ترهب مجاوريها باستخدام الذخيرة الحية

في تصرف استفزازي، اقدمت السفارة الأمريكية في بغداد على تنفيذ مناورات بالذخيرة الحية، مما تسبب بحالة من الرعب بين المدنيين.

وقال المصدر إن السفارة الأميركية في بغداد نفذت، اليوم، تمرينا حيا برشقات بالذخيرة عيار عشرين ملم باتجاه مناطق الكرادة داخل وخارج ومقتربات السفارة.

وأضاف المصدر، أن التمرين تسبب بحالة من الهلع والذعر بين المدنيين والسكان الآمنيين.

تجدر الإشارة الى أن السفارة الأميركية في بغداد سبق وان نفذت هذا نوع من التمارين التي تعتبر سابقة مستهجنة في العمل الدبلوماسي ومهام السفارات والبعثات.