البابا خلال زيارته نينوى واربيل: العراق سيبقى في قلبي دائما

قام البابا فرنسيس وفي اليوم الثالث والاخير من زيارته بحضور أكثر من قداس في محافظتي نينوى واربيل.

وخلال كلمته في القداس الذي اقيم في اربيل اكد البابا أن صبر العراقيين هو الذي جعله يحج الى العراق ليشكرهم، واضاف البابا في كلمته أنه سيغادر الى روما لكن العراق باقٍ في قلبه دائما، داعيا الله أن تتعاون جميع الطوائف من أجل خدمة الصالح العام، وخلال زيارته للكنائس في الموصل وقرقوش عبر البابا عن ألمه لما تعرضت له من دمار مؤكدا أن هذه المناطق تعرضت لعاصفة لا انسانية، كما تجول البابا بين ازقة المدينة القديمة واطلع على حجم الدمار الذي سببه تنظيم داهش الارهابي للمدينة، وفي مدينة قرقوش اكد البابا دعوته للسلام وبناء الانسان والكف عن اشعال الحروب باسم الله.